هل يحدث حمل بعد الدورة بخمسة أيام

0

هل يحدث حمل بعد الدورة بخمسة أيام يعد هذا السؤال من الاسئلة التي حيرت الكثيرين من السيدات، حيث أن الحمل مرتبط بفترة التبويض بصورة وثيقة، ويختلف موعد التبويض حسب كل سيدة على حسب فترة دورتها الشهرية، لكن عادة ما تكون فترة التبويض خلال الفترة ما بين اليوم الرابع إلى السادس عشر من تاريخ الدورة الشهرية إذا كانت منتظمة، وسوف نجيب أكثر عن هذا السؤال بالتفصيل من خلال هذا المقال.

هل يحدث حمل بعد الدورة بخمسة أيام
هل يحدث حمل بعد الدورة بخمسة أيام

هل يحدث حمل بعد الدورة بخمسة أيام 

أشارت العديد من الدراسات والأبحاث العلمية إلى أنه من الصعب أن يحدث حمل بعد انتهاء الدورة بصورة مباشرة، لكنه أمر غير مستحيل حيث أن موعد التبويض وطبيعة الهرمونات تختلف ما بين كل سيدة وأخرى. 

لكن من الممكن أن يحدث حمل بعد الدورة بخمسة أيام وذلك في حالة ما إذا كانت السيدة لديها دورة شهرية قصيرة أي تحدث كل 22 يوم وتستمر لمدة اسبوع، لذلك فإن فترة التبويض لدى السيدة تكون بعد انتهاء الدورة بيومين أو ثلاثة. 

لكن في العادة لا يحدث حمل إلا في فترة التبويض والتي تحدث خلال أسبوعين من موعد الدورة الشهرية وذلك بالنسبة للسيدات اللاتي لديهن دورة منتظمة تحدث كل 28 يوم.

هل يحدث حمل بعد الدورة بخمسة أيام
هل يحدث حمل بعد الدورة بخمسة أيام

كيفية تحديد موعد التبويض

هناك الكثير من الوسائل التي تساعد في التعرف على موعد التبويض ومن بينها: 

  • ملاحظة إفرازات المهبل والتي تتغير طبيعتها خلال فترة التبويض حيث أنها تصبح أكثر شفافية واقل لزوجة مثل زلال البيض الشفاف وذلك حتى تسمح بمرور السائل المنوي إلى الرحم. 
  • قياس درجة حرارة الجسم حيث أنه خلال فترة التبويض تلاحظ السيدة ارتفاع في درجة الحرارة بمقدار نصف درجة. 
  • الشعور بمغص وتشنجات تشبه ما قبل الدورة الشهرية، مع الشعور بألم في جانب واحد فقط من المبيض اتجاه خروج البويضة. 
  • زيادة رغبة السيدة في الجماع. 

يمكنك اللجوء إلى استخدام  أجهزة قياس التبويض والتي تباع في الصيدليات فهي تعطي نتائج دقيقة، ويمكنك استخدام حاسبة التبويض في حالة كانت الدورة الشهرية لدي منتظمة. 

أما إذا كنت تعانين من عدم انتظام الدورة الشهرية يصعب التعرف على موعد التبويض إلا عن طريق المتابعة المستمرة منغ الطبيب لمعرفة وقت خروج البويضة من المبيض.

نصائح لزيادة فرص الحمل بعد الدورة 

هناك العديد من النصائح التي قد تزيد من فرص حدوث الحمل بعد الدورة الشهرية ومن بينها: 

  • عليك الاهتمام بالتغذية السليمة وتناول الأطعمة الغنية بالفيتامينات والكالسيوم والبروتينات من أجل ضمان حدوث تبويض جيد. 
  • عليك الاهتمام بمعرفة وقت التبويض وحدوث العلاقة الزوجية يوم بعد يوم وذلك بداية من اليوم العاشر حتى اليوم السادس عشر من موعد الدورة الشهرية. 
  • يجب الابتعاد عن القلق والتوتر والحالة النفسية وذلك لأنها لها علاقة مباشرة بحدوث التبويض الجيد من عدمه، كذلك يجب عدم إرهاق الجسم وبذل الكثير من الجهد. 
  • إذا كنت تتناولين موانع حمل عليك التوقف عنها بفترة كافية قبل التفكير في الحمل حيث أن الجسم قد يحتاج في بعض الأوقات إلى فترة تتراوح من ثلاث إلى ستة أشهر حتى يعود إلى طبيعته مرة ثانية. 
  • عليك عدم شرب كميات كبيرة من الكافيين حيث أن هناك بعض الدراسات والأبحاث التي أشارت إلى وجود علاقة ما بين تناول كميات كبيرة من الكافيين وتأخر الحمل. 
  •  إذا كنت تعانين من متلازمة تكيس المبايض عليك إتباع حمية غذائية منخفضة السعرات الحرارية مع الاهتمام بممارسة الرياضة وتناول أدوية الميتفورمين، لكن بعد استشارة الطبيب المختص.
اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept