نزول افرازات بني فاتح في الشهر الثاني من الحمل

0

نزول افرازات بني فاتح في الشهر الثاني من الحمل قد يكون دليلاً قوياً على انغراس البويضة داخل بطانة الرحم، ولكن لا يظهر هذا العرض لدى كل النساء الحوامل، كما أن التبقيع لا يعتبر دليل قاطع على حدوث الحمل، فهناك عدة أسباب قد تتسبب في وجود إفرازات بهذا اللون، مثل التغيرات في هرمونات جسم المرأة أو إصابتها بتكيسات المبايض، فمن خلال السطور القادمة سوف نتعرف على الافرازات الطبيعية والغير طبيعية خلال فترة الحمل.

نزول افرازات بني فاتح في الشهر الثاني من الحمل
نزول افرازات بني فاتح في الشهر الثاني من الحمل

أسباب نزول افرازات بني فاتح في الشهر الثاني من الحمل

نزول الإفرازات خلال شهور الحمل الأولى من الأمور التي لا تستدعي القلق نهائياً، حيث تزيد هذه الإفرازات بسبب رخاوة جدار المهبل وعنق الرحم، كما تعمل هذه الإفرازات على تقليل خطر الإصابة بعدوى مهبلية وانتقالها من المهبل الرحم، وفي الغالب يعد وجود إفرازات من أهم وأشهر العلامات المبكرة التي تدل وتؤكد حدوث الحمل، وتتغير الإفرازات بعد مرور أسبوع أو 15 يوم من بداية الحمل، في الوقت الذي قد لا تعلم المرأة بحملها، ويمكن وصف الإفرازات الطبيعية في الشهر الثاني من الحمل كالآتي:

  • تتميز باللون الأبيض أو الشفاف، ويمكن أن تظهر بلون الحليب الخفيف.
  • تكون رائحة هذه الإفرازات خفيفة وغير سيئة ولا تكون واضحة أو نفاذة، ولكن تصبح أكثر ظهورًا ووضوحًا بداية من الشهر الرابع وحتى نهاية فترة الحمل.

ولكن هناك بعض الافرازات الغير طبيعية التي تظهر خلال فترة الحمل وتكون إشارة واضحة إلى الإصابة بعدوى مهبلية أو مشكلة معينة في الحمل، ويمكن وصف هذه الإفرازات الغير طبيعية والأعراض المصاحبة لها التي يجب الاهتمام بها واستشارة الطبيب المختص عند ظهورها كالآتي:

  • نزول إفرازات صفراء أو خضراء اللون أو رمادية اللون.
  • وجود رائحة نفاذة وسيئة يمكن ملاحظتها بسهولة فور نزول الإفرازات.
  • الشعور بحكة في منطقة المهبل مع ظهور احمرار او بقع حمراء على سطح الجلد.
  • نزول افرازات حمراء اللون فاتحة أو زاهية.
  • الشعور بانتفاخ في الفرج مما قد يؤدي إلى الإحساس بعدم الراحة.
نزول افرازات بني فاتح في الشهر الثاني من الحمل
نزول افرازات بني فاتح في الشهر الثاني من الحمل

بعض التغيرات التي تحدث في الإفرازات أثناء شهور الحمل

  • يحدث خلال شهور الحمل زيادة واضحة في نسبة الاستروجين، وهو عبارة عن هرمون أنثوي يقوم المبيض بإفرازه ويؤثر على الجهاز التناسلي لدى المرأة.
  • يزيد التدفق في الدم إلى المنطقة المهبلية، ولهذا السبب تزيد الإفرازات بشكل واضح.
  • تزيد كمية الإفرازات مع مرور الوقت وخاصة ابتداءً من مرور ثمانية أسابيع من الحمل.
  • يزداد نزول الإفرازات خلال الشهور الثلاثة الأولى من الحمل، وذلك حتى تقوم بتكوين شيئاً معرفًا السدادة المخاطية، حيث تساعد هذه السدادة على غلق عنق الرحم وعدم الإصابة بعدوى من المهبل ومنع مرورها إلى داخل الرحم حتى لا تؤثر على صحة الجنين.
  • خلال الشهور الأخيرة من الحمل يزيد اتساع عنق الرحم بحيث يكون جاهز للولادة، مما يؤدي إلى خروج هذه السدادة المخاطية من المهبل في صورة كتل صغيرة أو كبيرة.
نزول افرازات بني فاتح في الشهر الثاني من الحمل
نزول افرازات بني فاتح في الشهر الثاني من الحمل

هل الإفرازات البنية من علامات الإجهاض؟ 

تشعر الكثيرين من السيدات بالقلق الشديد في حالة نزول إفرازات بنية اللون فهي تخشى التعرض لتجربة الإجهاض والذي تصل نسبته إلى 20% خلال الثلث الأول من الحمل.

تعد الإفرازات البنية من علامات الإجهاض إذا رافقها الأعراض التالية: 

  • نزول كمية كبيرة من الإفرازات البنية التي تشبه حبوب القهوة مع وجود كتل دم حمراء. 
  • الإصابة بألم ومغص شديد خاصة في الجزء السفلي من البطن. 
  • الدوار والدوخة. 
  • نزول افرازات لزجة شفافة باللون الوردي. 
  • غياب علامات وأعراض الحمل التي اعتادت عليها السيدة.
اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More