هل دم الحمل يصاحبه ألم

0

تأخر نزول الدورة الشهرية يعد من أشهر العلامات التي تشير إلى حدوث الحمل، لذلك ينتظر الكثيرين غيابها من أجل إجراء تحليل الحمل، لكن ماذا إذا شاهدت السيدة بقع دماء فهي هي تشير إلى الإجهاض أم أنها علامة ودليل على الحمل قبل موعد الدورة وهل دم الحمل يصاحبه ألم هذا ما سوف نخبرك به من خلال هذا المقال. 

هل دم الحمل يصاحبه ألم
هل دم الحمل يصاحبه ألم

ما هو دم الحمل 

نزول قطرات من الدماء خلال فترة الحمل هو أمر شائع خاصة في بداية الحمل، يتسم دم الحمل بأنه خفيف ولونه يتراوح ما بين الوردي إلى الأحمر الداكن. 

يمكن أن يكون نزول بقع أو قطرات بسيطة من الدماء بعد انتهاء موعد التبويض بأسبوع دليل على الحمل وإشارة إلى انغراس الأجنة داخل البطانة، لذلك لا داعي للذعر عند نزول قطرات بسيطة من الحمل. 

لكن إذا كانت كمية الدماء كبيرة ويصاحبها ألم غير محتمل يعني ذلك تعرض السيدة إلى الإجهاض لذلك عليك استشارة الطبيب.

قد يعجبك: متى ينزل دم تثبيت الحمل

هل دم الحمل يصاحبه ألم
هل دم الحمل يصاحبه ألم

هل دم الحمل يصاحبه ألم 

بعد أن تعرفنا على دم الحمل سوف نجيبك عن سؤال هل دم الحمل يصاحبه ألم وقد أكد الأطباء أن نزول دم الحمل أو قطرات الدماء التي تدل على حملك لا يرافقها ألم. 

قد تعاني السيدة من مغص خفيف بعد انتهاء فترة التبويض بأسبوع أو عشرة أيام يرافقه نزول قطرات بسيطة من الدماء وهي إشارة لحدوث الحمل، ويحدث ذلك نتيجة انغراس الأجنة في بطانة الرحم مما يؤدي إلى خدش في الأوعية الدموية. 

قد يعجبك: هل نزول افرازات مثل زلال البيض من علامات الحمل

ما هي أسباب النزيف في الثلث الأول من الحمل 

يجب العلم أن هناك نحو 20% من السيدات يعانين من نزول قطرات بسيطة من الدماء خلال الثلث الأول من الحمل ويرجع ذلك إلى الأسباب التالية: 

  • علامة على حدوث الحمل وتظهر قطرات الدماء في أول الحمل خلال الفترة التي تتراوح من 6 إلى 12 يوم من التلقيح ويستمر لبضعة أيام ويكون ذو قوام فاتح وخفيف. 
  • الحمل خارج الرحم ويحدث بنسبة 2% فقط للسيدات ويكون الجنين في قناة فالوب ويصعب استمراره ويجب على الفور التخلص منه قبل حدوث أي مضاعفات.
  • الإجهاض والذي يعد من المشكلات التي تواجه نحو 20% من السيدات في الثلث الأول من الحمل، لكن هنا يرافق نزول الدم الآم شديدة في الظهور وتقلصات في البطن. 
  • يجب عليك دائما الحصول على قدر من الراحة وتقليل النشاط البدني ورفع القدمين ومن ثم استشارة الطبيب للتأكد من وضع الجنين وسير الحمل بصورة طبيعية.

قد يعجبك: هل السونار المهبلي يكشف تلقيح البويضة

هل دم الحمل يصاحبه ألم
هل دم الحمل يصاحبه ألم

اسباب نزول الدم خلال الثلث الثاني والثالث من الحمل 

نزول الدماء في الثلث الثاني أو الثالث من الحمل هو أمر أكثر خطورة ويجب على الفور الاتصال بالطبيب فور رؤيته ومن بين اسبابه نزوله ما يلي: 

  • المشيمة المنزاحة ويحدث ذلك نتيجة تحرك المشيمة من مكانها الطبيعي مما يؤدي إلى تغطية فتحة الولادة سواء بصورة كلية أو جزئية. 
  • انفصال المشيمة ويصاب بهذا الأمر نحو 1% من السيدات وهنا يجب الذهاب إلى الطبيب والمراجعة الطبية حيث أنها من الحالات الخطرة التي تهدد صحة السيدة وتشكل خطورة على الجنين. 
  • حدوث تمزق في الرحم وهو أمر نادر الحدوث لكنه قد يحدث في حالة حمل السيدة لمرة  ثانية بعد فترة قليلة من ولادة قيصرية سابقة. 
  • الولادة المبكرة قد يكون نزول الدماء في الثلث الأخير من الحمل إشارة على الولادة المبكرة خاصة إذا رافقه انقباضات والشعور بألم أسفل الظهر، وهنا عليك الذهاب للطبيب خاصة إذا لم تكوني قد وصلت إلى اسبوعك السابع والثلاثين من الحمل.
اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More